::: حظ المرأة في الإنجاب أفضل إذا تزوجت قبيحاً :::

أضيف بتاريخ:Sat 10 April 2010

قد لا يكون الرجال أصحاب الوسامة والقسمات الحلوة الذين يقعون في الحب بسرعة أفضل الأزواج من حيث القدرة على الإنجاب، إذ أن نظراءهم القبيحين أقدر منهم على القيام بهذه المهمة.وذكرت دراسة تنشر في مجلة "أمريكان ناتشاراليست"، أن النساء اللاتي يمنّين النفس بإنجاب أطفال ما عليهن سوى اختيار الرجل القبيح لا الوسيم من أجل تحقيق هذه الهدف لأن الرجل القبيح، لسبب غير معروف، يستخدم بعناية حيواناته المنوية في كل مرة يمارس فيها الجنس، وعندما يكرّر ذلك فإن حظه في الإنجاب يزداد أكثر.

وقال الباحثون إن المبدأ نفسه قد ينطبق على البشر والقردة أيضاً. وقال علماء لصحيفة "الدايلي تلغراف" امس إنه إذا صحت هذه النظرية فليس على المرأة سوى اختيار الرجل القبيح وليس الوسيم لهذه الغاية.

وقال الباحث سام تازيمان من مركز الرياضيات والفيزياء لعلوم الحياة والبيولوجيا التجريبية في يونيفرستي كولدج أوف لندن، إن "الأناث في بعض الأجناس تتزاوج مع الكثير من الذكور" مشيرة إلى أنه في كل مرة تتزاوج فيها مع الذكور تتسابق الحيوانات المنوية مع غيرها في ما يعرف بعملية "منافسة النطف".

وأضاف تازيمان أنه بما أن للذكور مصادر محدّدة يخصّصونها من أجل التناسل، فإنهم يفعلون ذلك بعناية في كل مرة يتزاوجون من أجل إنجاب أكبر عدد من الذرية".

موقع ضحكات  



New Page 1